رحلة الإستثمار والإدارة المالية

كانت أولى محطاتي الإستثمارية هو تعلم سوق مشتقات الأسهم وعقود الخيار الأمريكية 

وكانت تجربة أفادتني ومازالت لولا عقبات المستثمر الغير خليجي

..والذي قد لايكون موثوقا بتعاملاته المالية دوليا عكس ماهو معمول به لديه بمحيطه

ولأن

إدارة المصروفات وثقافة الإستثمار و الإدخار خجلى في مجتمعنا السعودي ولم تنتشر للحد الذي يجعلها أساس الفرد بيننا

أتى تدريبي عليها بخطوات وتحديات صارت إلى تغذيتي فكريا حول المال وثقافة إدارته 

ولا شك من المصادر التي أنصح بها اليوم وفق

الإسثمار :

أن تختار ما تفضلة من كتب وشخصيا لم أجد أفضل من

warren buffett 

حيث أنه ليس مجرد مستثمر ولكنه مؤرخ أيضا وتستفيد مما مر به الكثير ويبلغ بافيت اليوم 84 عاما قضى معظمها في عالم الإستثمار صعودا وهبوطا وخبرات

ثم أنصح بمنتدى عربي جميل لغرض التثقيف فقط وليست هذه توصية بأي نوع من أنواع التعامل المالي مع أي طرف غير موثوق

نادي خبراء المال

أما توصياتي حيث

التنمية والإدخار :

 كورسات ريالي للوعي المالي المقامة في منصة رواق 

و

كتاب الأب الغني والأب الفقير

وغيرها الكثير ..

أختم بمقولة شهيرة :

إن النفوذ المالي يبدأ بالمعرفة وإن معرفة شيء عن كل شيء هي بوابة للنفوذ المالي

دمتم بخير

Leave a comment

Your email address will not be published. Required fields are marked *